انتشار العقارب السامة يرعب سكان حي الوفا بالمحمدية

10 يوليو 2018 - 11:15 م

يعيش سكان حي الوفا بمرسى المحمدية، خلال هذه الأيام التي تزامنت مع ارتفاع درجة الحرارة، حالة من الخوف والرعب، جراء انتشار الحشرات السامة، خاصة العقارب السوداء التي تعتبر أكثر خطورة لكون لدغاتها غالبا ما تكون قاتلة، ما يرعب السكان ويشكل خطرا عليهم وعلى أطفالهم الصغار.

وتساعد تربة هذه المنطقة التي كانت في وقت سابق عبارة عن منطقة رطبة قبل أن تتحول الى تجزئات سكنية، إضافة إلى كثرة الأحجار فيها، خصوصا مع بداية فصل الصيف واشتداد الحرارة، (تساعد) على توفير كل الظروف الملائمة لتزاوج وتكاثر العقارب بشكل كبير.

وعبّر مجموعة من السكان عن استيائهم العميق وامتعاضهم من استفحال أعداد الحشرات السامة، خصوصا العقارب، بمحيط الإقامة السكنية المذكورة، ما أصبح يشكل خطرا حقيقيا على أمنهم الصحي وسلامتهم الجسدية ومصدر إزعاج يعيق تحركاتهم، واستنكروا عدم تدخل المصالح المختصة من أجل القضاء عليها.

وقالت صوفيا البستاني، فاعلة الجمعوية، إن “معاناة السكان تزداد مع بداية فصل الصيف وارتفاع درجة الحرارة، وهو ما يدعو الجهات المسؤولة إلى ضرورة اتخاذ جميع التدابير الوقائية اللازمة من أجل حماية السكان من لدغات العقارب”.

وأضافة، في تصريحها للجهوية بريس، أنه “مع بداية فصل الصيف واشتداد الحرارة، تتكاثر نسبة العقارب بشكل كبير؛ إذ يكون المناخ ملائما لتكاثر هذه الحشرات المسمومة التي غالبا ما تكون لسعاتها قاتلة، خصوصا بالنسبة للأطفال الصغار والشيوخ لعدم قدرتهم على المقاومة”.

بقلم : ابو عمران

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: