صوت وصورة

أيت كاسا منطقة جغرافية مهمة لم ينصفها التاريخ

 تعتبر منطقة أيت كاسا بدوار البرج الواقع بجماعة إيمن دونيت إقليم شيشاوة من المناطق التاريخية بالمغرب التي عمرت طويلا في تاريخ البشرية و تتمتع بتنوع طبيعي جد مهم، لكن موقعها الجغرافي و بعدها عن المجال الحضاري و غياب تام لشبكة الموصلات بها و انعدام الطرقات جعلها تعاني التهميش و الإقصاء في كل المجالات. و في تحقيق أنجزته “الجهوية بريس” التي تحدت كل العوامل المناخية و الجغرافية حيث حلت بالمنطقة من أجل نقل معاناة ساكنة أيت كاسا  مع النقل والمواصلات و الصحة و الخدمات العمومية و ندرة المياه. و في حوار له مع “الجهوية بريس” قال السيد أولحيسن براهيم نائب رئيس جمعية أيتكاسا للتنمية و التعاون أن المنطقة لم ينصفها التاريخ للاستفادة من المشاريع التنموية، و أن موقعها الجغرافي و تضاريسها الصعبة زاد من محنة ساكنتها التي تعيش عزلة شاملة و تجد صعوبة للتنقل و الاستفادة من الخدمات العمومية. و أضاف المتحدث نفسه أن جماعة “ايمن دونيت” و التي تضم 36 دوارا تشكوا ساكنته من مشاكل كبير و يبقى أبرزها الخدمات الصحية إذ أن سيارة إسعاف واحدة و المخصصة للجماعة تظل عاجزة عن تغطية احتياجات ساكنة الجماعة بأكملها و التي ضمن أربعة عشرة ألف نسمة الشيء الذي يدفع المرضى باللجوء إلى التداوي ببعض الأعشاب المحلية من أجل العلاج. و جدير بالذكر أن منطقة أيت كاسا  لا تستفيد من أي دعم مادي من شأنه أن يحسن من المستوى المعيشي لسكان المنطقة الذي يعتمدون على مبدأ التعاون من أجل مواجهة كل المحن و العوائق التي تقف أمامهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: