الجمعية المغربية للارشيف الكروي تنضم دوري الذاكرة الكروية بسدي العايدي ،

4 مارس 2020 - 1:57 م

 

الجهوية بريس

 

 

موازاة مع ذكراها السنوية التانية نظمت الجمعية المغربية للارشيف الكروي بالمركب السوسيو رياضي بسيدي العايدي، قبيلة المزامزة مباراة في كرة القدم لاستحضار الزمن الجميل و لمد جسور التقارب مع العالم القروي و تسهيل اندماج الشباب المحلي في الحياة الرياضية عموما.
وهكذا فقد حضر عدة لاعبين من مشاهير الكرة الوطنية من قبيل ركبي عبدالرحيم الذي جاور نهضة سطات لازيد من عقد من الزمن و بوخنجر لاعب دولي ،زهير لعب ستة سنوات مع النهضة السطاتية، غرغاري لعب للفئات العمرية للنهضة في السبعينات، ركبي امحمد لعب لفترة قصيرة بالنهضة، ايوب عبدالحق لعب لشبان النهضة، خالد اخ العرب لعب للنهضة السطاتية لمدة ثلاثة عشرة سنة. فيما كان الفريق المنافس يتشكل من العثماني عبدالغني لاعب دولي ولاعب الجيش الملكي و الكوكب و الاولمبيك البيضاوي، منعم لاعب دولي بالرجاء البيضاوي، خالد مسالك لاعب دولي بالرجاء و نهضة سطات، اعسيلة لاعب شباب المحمدية و لاعب دولي فائز بكاس افريقيا للامم سنة 1976،اكلاوة لاعب شباب و اتحاد لاعب دولي فائز بكاس افريقيا كذلك، العراقي حارس دولي و حارس شباب المحمدية و اتحاد الخميسات، رضوان علالي لاعب دولي و لاعب الوداد البيضاوي، فاطمة تيغانا اول عميدة للمنتخب النسوي، كما حضر هذا العرس الكروي الصالحي بطل العالم في جر الأثقال و نخبة من المتعاطفين مع الجمعية، كما تمت تغطية الحفل من طرف القناة الالكترونية الشهيرة شوف تيفي و صحافيين من الدار البيضاء و سطات ابرزهم مصطفى تكتابي و سودادي محمد.
ابتدأ اللقاء بعد أداء النشيد الوطني في جو حماسي، طبعته الروح الرياضية و سمو الاخلاق و تخللته لقطات جميلة من الفريقين معا، أبرزت ما كان يختزنه نجومهما من فنيات و مهارات نادرة أحبهم بها جمهورهم في الماضي. ساد التعادل الايجابي في جل اطوارالمباراة و التي انتهت على هذه النتيجة العادلة.
بعد نهاية المقابلة اجتمع الحضور بقاعة تابعة للمركب السوسيو رياضي من اجل تناول وجبة الغذاء و التي تلتها حفلة بسيطة أطفأت فيها الجمعية المغربية شمعتها التانية في جو مليئ بالحب و الوئام .
في الختام رفع الجميع أكف الضراعة شاكرين الله عز وجل على نعمة الصداقة و داعين الله تعالى ان يحفظ ملك البلاد و ينصره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: