وطنية

الداودي يجمد منح طلبة الماستر الممنوحين بدون سند قانوني،والتنسيقية تهدد بفتح اعتصام أمام البرلمان.

بعد عدة جولات حوارية مرطونية مع مستشارين و مسؤولين داخل وزارة التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر , وبعد الحوار الذي أجراه منسقي طلبة سلك الماستر المجمدة منحهم يوم الاثنين 2 ماي 2016 مع وزير التعليم العالي لحسن الداودي, هذا الحوار الذي جاء بعد وقفة احتجاجية حيث حاول السيد الوزير التملص من مسؤوليته في تجميد المنح وأن المشكل مرتبط بوزارة الداخلية, دون أن يخلص إلى حل في صرف منح الطلبة, والتي تعتبر محفز أساسي للرقي بالبحث العلمي وتحصيل المعرفة.

من هنا قررت تنسيقية طلبة الماستر الممنوحين والمجمدة منحهم الاستمرار في الخطوات النضالية وفتح اعتصام ما لم يتم وضع حل وصرف منح الطلبة والتي تم تجميدها بدون سند قانوني, وتأتي هذه الخطوة التصعيدية تأكيدا على تشبث التنسيقة بمطلبها المتمثل في الصرف الفوري لمنح طلبة سلك الماستر.

وإذ تؤكد التنسيقية التزامها بمطلبها العادل وتمسكها به فإنها تحمل الجهات الوصية في شخص السيد وزير التعليم العالي فيما ستؤول إليه الأوضاع لاحقا.

“المنحة حق وليست هبة”

 13181005_1340986029249802_1223518794_n

التنسيقية الوطنية لطلبة سلك الماستر

   الممنوحين والمجمدة منحهم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: