الربح من الأنترنت بين الحقيقة والوهم ، الفوركس “Forex” نموذجا !

24 أبريل 2020 - 1:44 م

الربح عبر الأنترنيت بات يسيل لعاب الكثيرين من الشباب ، ويرجع السبب في ذلك إلى إنتشار مخيف للبطالة و كذا إستغلال العديد من الشباب من قبل الشركات بمقابل زهيد رغم الشواهد الدراسية العالية.

لسبب أو أخر إذا ، تجد الألاف بل الملايين من الشباب عبر العالم يبحثون عن سبيل أخر للربح ، وهو شئ طبيعي بالنظر للكم الهائل من الفيديوهات و المدونات التي تتحدث عن الأمر وتزرع في النفوس حلم جديدا ينقدها من واقع مرير، السؤال المطروح ، هل بالفعل هناك ربح بالأنترنيت ؟

الجواب على هذا السؤال هو نعم ، فهناك الكثير ممن صعدوا السلم الإجتماعي عبر باب الأنترنيت ، كل إختار له طريقا في هذا السوق البديع ، لكن القاسم المشترك هو المخاطرة ، لا نجاح بدون خسارة هذه هي العبارة الحقيقية التي يعتمدها الكثيرون من أثرياء الأنترنيت ، ومنهم المغربي “سيمو لايف” الذي ينشر فيديوهاته عبر الأنستغرام و اليوتيوب ويتابعها الكثيرون.

اليوم إخترنا الحديث عن واحد من أبواب الربح ، إنه تداول العملات أو الفوركس ، Forex أو سوق العملات الأجنبية كلها تعني ذات الشئ سوق عالمي هو الثاني من ناحية ضخامته ،كيف يعمل هذا السوق ؟

سوق مفتوح أمام الجميع وهنا الجميع يعني المؤسسات المالية وأي شخص يمتلك الشجاعة بإستعمال رأس ماله لإقتناء عملة سيبيعها بعد ذلك بفرق الصرف ، هذا الفرق متغير وحسب ذهائك يمكن أن تربح كما يمكن أن تخسر.

إذن الفكرة واضحة الأن ، تشتري عملة و تبيعها بفرق إيجابي أو سلبي حسب السوق و حسب توظيفك للمعطيات ، يمكن أن تصبح ثريا أو مفلسا ، لكن رواد هذا الميدان يوصون بالإلتزام بالنقاط التالية بعد ان تصبح مستثمر الفوركس أو أنت تخرج منه نهائيا :

-القدرة على تقبل الخسارة ؛
-الثقة بالنفس وعدم التوقف في منتصف الطريق ؛
-المرونة لتتأقلم مع التغييرات بالسوق ؛
-التركيز و المنطق في النظر إلى الى السوق ؛

-التنظيم و الصبر ؛
-الواقعية و العقلانية .

تبقى هذه نصائح عامة ، ولكل قدراته و مساره الخاص

، لكن ما نوصي به هو البحث بالإنجليزية عن Forex لأن أمريكا أكثر إزدهار في هذا المجال ، وهناك منصات عربية للتداول تمكنك من بداية المغامرة.

ختاما كان هذا أحد أبواب الربح عبر الأنترنيت ، و في قادم الأيام سنقدم لكم لمحة عن أبواب أخرى للبحث أثناء هذا الحجر الصحي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: