سياسة

المؤتمر السنوي للجهة 13 لحزب الحمامة ببلجيكا.

بقلم الصحفي:العزاب محمد

تم يومه الأحد 19 يونيو عقد المؤتمر السنوي لحزب التجمع الوطني للأحرار فرع بلجيكا، بحضور العديد من الجالية المغربية المقيمة بالخارج كما ترأس هاذا اللقاء السيد الوزير المنتدب المكلف بمغاربة الخارج أنيس بيرو، و كذلك السيد فؤاد احيضار من برلمان العاصمة بروكسيل، و السيد عمدة مدينة غونس البلجيكية، و كان هنا حضور تقريبا جل التنسيقيات التابعة لحزب الحمامة من مختلف دول العالم،

مثل بلجيكا البلد المحتضن لهاذا المؤتمر و كذلك من فرنسا و هولندا و ألمانيا و كذلك من الولايات المتحدة الأمريكية كضيوف شرف مع بعض فعاليات المجتمع المدني و السياسي و منظمات و سفراء النوايا الحسنة و السلام، مثل الأستاذة أمينة بن زعري رئيسة المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان و الدفاع عن الحريات بالمغرب فرع بدولة بلجيكا و سفيرة النوايا الحسنة بأوروبا
و كان حضورها مميز لمكانتها كمناضلة قحة بمعنى الكلمة و ذلك لما تقدم في تمثيل مشرف للمرأة المغربية المقيمة بالخارج في جميع التظاهرات و الحفلات دوليا و وطنيا.

و قبل الختام كانت كلمة أخيرة للسيد بيهميدن منسق بلجيكا أوضح فيها الدور المهم الذي يقوم به مغاربة المهجر، و كذلك الأهداف و التطلعات المستقبلية كنتاج لهاذا الملتقى و النقطة الأهم التي أكد عليها هو ما قاله السيد الوزير المنتدب أنيس بيرو على أهمية شبابنا في حمل مشعل لمدى أبعد لما فيه خير للبلاد و العباد.
و كان ختامها مسك بحفل شاي بحضور الجميع بأهازيج و نغمات من الطرب المغربي الأصيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: