جهة الدار البيضاء سطات

المجلس الاقليمي لسطات ينظم لقاء تشاوري حول خمسة نقط مهمة

شهدت عمالة إقليم سطات صباح اليوم الاتنين 27 يونيو لقاء للمجلس الإقليمي بسطات حيث تراسة السيد الكاتب العام نيابة عن عامل الإقليم.

كما حضر اللقاء كل من السيد رئيس المجلس الاقليمي مسعود اوسار والسيد المدير الإقليمي التجهيز والنقل بسطات والسيد المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسطات والسيد المندوب الإقليمي للصحة وأعضاء المجلس الاقليمي. فيما استهل اللقاء بكلمة افتتاحية للسيد رئيس المجلس الاقليمي الذي أعطى الكلمة إلي المدير الإقليمي التجهيز والنقل بسطات حيث أعطى شروحات حول المشاريع المبرمجة بالإقليم حول الطرق كما أدرج ما قامت به المديرية من أشغال لفك العزلة عن العالم القروي وفي نفس السياق أدرج بعض المشاكل التي تعيق الأشغال. كما أكد على عزيمة المديرية الإقليمية بإنجاز كل متطلبات الساكنة سوأ مشاريع كانت شخصية أو بشراكة مع المجالس الجماعية أو المجلس الاقليمي.


وفي تدخل للسيد المندوب الإقليمي للصحة الذي أدرج بدوره كل المشاريع المبرمجة بالإقليم خصوصا بالمستشفى الإقليمي الحسن التاني الذي يعيش عدة مشاكل حيث قال لا يمكن انكارها لان ما يقال عن مشاكل الصحة فهي حقيقة ولا يمكن التهرب منها. وفي نفس الوقت أكد على أن هناك مشاريع عدة بالإقليم حول بناء مستشفيات ومستوصفات لتقديم خدمات صحية لكل المواطنين لان ذلك من حق كل مواطن فيما شرح للحضور انواع المشاكل التي قد تساهم في تأخير تلك المشاريع ومن أبرزها الوعاء العقاري الذي يجب أن يكون مبني على دراسة ليتمكن من خدماتها أغلبية المواطنين لذى يجب إشراك الجماعات القروية للمساهمة في طرح اراض تستقبل المستوصف كما هو الشأن بالنسبة إلى مدينة سطات خصوصًا حول مستوصف حي سيدي عبد الكريم الذي لا يستوعب الطاقم الطبي نظرا للمكان الذي يوجد عليه ونحن الآن في في البحت عن وعاء عقاري قريب للساكنة كما شرح مشكل عدم تعيين مدير المستشفى الذي يعود إلى أن سبق وتم الاعلان عن ترشيح مدير لكن لم يتقدم إليه أحد ما ذعى إلى تعيين مدير بالنيابة.


وفي تدخل السيد المندوب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية بسطات الدي بدوره أعطى نبدة عن عدد المؤسسات التعليمية وعدد التلاميد بالإقليم فيما صرح بالمناطق التي سترى مؤسسات تعليمية بالإقليم فيما بدوره طالب من الجماعات الترابية بالتعاون لإيجاد أماكن صالحة لبناء مدارس تعليمية قريبة من المتمدرسين ولتلبية طلب المواطنين. فيما أكد على التعاون بين الجماعات الترابية والمجلس الإقليمي بسطات لأجل بناء مدارس بالمستوى المطلوب.
وبين هاذ كان السيد رئيس المجلس الاقليمي مسعود اوسار مسيرا للقاء بين رؤساء المصالح المذكورة و أعضاء المجلس الاقليمي حول طرح المشاكل بالنسبة إلى الصحة والتعليم والتجهيز.

وفي تدخل للسيد الكاتب العام نيابة عن عامل الإقليم الذي رحب باللقاء كما تقدم بالشكر لكل الحضور على النقاش الذي من المفرود يجب أن يكون باستمرار لان الأمر يجب أن يكون مشترك لتلبية متطلبات المواطنين كما هو في خريطة التنمية عند صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره وأيده.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: