صوت وصورةوطنية

المحمدية: كانو ايقطعو علينا الضو و الما فالجامع وها شكون جا باش يحل المشكل …

بعد نداء ساكنة رياض السلام ، جراء تفاقم الديون المترتبة عن مصاريف إستهلاك الماء و الكهرباء بالمسجد والمقدرة في حوالي 65 الف درهم، توجه السيد هشام أيت منا للحي بعد سماعه النداء ، داخلا في دردشة مع المواطنين و القيمين على المسجد.

الدردشة خلصت إلى أن الفواتير تمت تصفيتها ، أما عن المياه الساخنة و حفر بئر ، فقد تعهد أيت منا بالتكلف بالمصاريف مباشرة بعد الحصول على التراخيص الضرورية ، كما أن الأخير تدخل من أجل حل وضعية القيمين على المسجد و بالتالي إرجاع أجور البعض منهم والتي ضلت منقطعة لسنوات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: