جهة الدار البيضاء سطات

برشيد معرض الفلاحة يعتمد الفيسبوكيين ويقصي الإعلام وخروقات بالجملة

شهدت مدينة برشيد معرض وطني للفلاحة تميز بسوء التنظيم والفوضى العارمة من طرف أصحاب الصفحات الفيسبوكية الذي تم اعتمادهم من قبل اللجنة المنظمة في حين تم إقصاء ممثلي الإعلام الوطني ما جعل الاغلبية الحاضرة تستنكر تصرفات اللجنة المنظمة.
ورغم الاقصاء وعدم توجيه الدعوات وتوزيع الملف الصحفي حضر الإعلام بقوة لتغطية زيارة السيد وزير الفلاحة وهو مرفوقا بعدة شخصيات وطنية وجهوية و إقليمية دون فتح المجال للصحافة بأن تاخد صور او تصوير فيديوهات بسبب سوء التنظيم ما سبب غضب بصف الإعلام الوطني.
وفي نفس السياق أكدت مصادر مطلعة أن سبب الخروقات واقصاء الإعلام هو الطمع في تقسيم الكعكة المخصصة للمراسلين المحددة في 1000 درهم لكل لمراسل.
فيما الملاحظ تعرض المراسلين لعدة استفزازات من طرف حراس الأمن الخاص وبعض المسؤلين الذين وجدوا أنفسهم في وضع لا يحسد عليه خصوصا أن المعرض يحمل إسم كبير ولا يتوفر على لجنة الإعلام ولا يتوفر على أجواء ملائمة تستقبل السيد الوزير وعامل الإقليم وبرلمانيين وشخصيات مختلفة.
كما نذكر بأنه تم توتيق كل التجاوزات عبر تسجيل فيديوهات ستنشر على صفحة وموقع الجهوية بريس لتسليط الضوء على كل الاختلالات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: