مجتمع

تنظم جمعية الأمل لمواكبة ومصاحبة نزلاء المؤسسات الجنية لقاء تواصلي

اعداد طه شداد
حوار لكبيرة النعايمي
تصوير محمد شداد
الدارالبيضاء 18_يناير_2022. في إطار اللقاءات التواصلية التي تنظمها جمعية الأمل لمواكبة ومصاحبة نزلاء المؤسسات السجنية بعد الاستماع الى النشيد الوطني و تلاوة ما تيسر من الآيات القرآنية، أقام رئيسها المحترم السيد محمد كنوز مأدبة غداء على شرف مجموعة من الأطر الثقافية والقامات الفنية إضافة إلى نخبة من ممثلي جمعيات المجتمع المدني. افتتح هذا اللقاء بقراءة ورقة تعريفية عن الجمعية وأهدافها النبيلة والتنويه بالنجاح الكبير الذي عرفته على صعيد المملكة المغربية مما دفع برئيسها المحترم الي توسيع المشروع من أجل بناء استراتيجية جديدة وطرح أفكار منهجية لإنشاء مشاريع مستقبلية تعود بالنفع على النزلاء المفرج عنهم ،والذين يعيشون في وضعية صعبة ليتم ادماجهم داخل المجتمع وتمكينهم من الإستقلال المادي والعيش الكريم.
وقد عرف هذا اللقاء المبارك حفلا جمعويا وفنيا وثقافيا عمته روح الأخوة والوطنية المبنية على التضامن والمحبة و الإخاء كما حضر هذا اللقاء البطل المغربي في رياضة التحدي السيد محمد بجمادة رئيس المنظمة المغربية الإنسانية للإغاثة والإرشاد والأستاذ يوسف أبو الياسمين مدير المركز الاجتماعي الثقافي تيط مليل والفنان والممثل المسرحي هشام الحلاوي و كل من السادة لكبيرة نعايمي ،شداد محمد، شداد طه،كريم هانية ،والسيد سعيد ربحي وسط حفل شاي تتخلله مجموعة من المستملحات الجزلية والشعرية، ليختتم اللقاء برفع برقية الولاء والإخلاص للسدة العالية بالله جلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده ،تلاها السيد محمد كنوز رئيس الجمعية و اتبعها بالدعاء من العلي القدير أن يرفع عنا هذا الوباء و هذا البلاء لترجع الحياة الى طبيعتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: