صوت وصورة

جمعية رتاج الخير للرأفة و التضامن تنظم لقاءا تواصلي لمناقشة موضوع اجتماعي

احتضنت يومه السبت 25 يونيو 2015 دار الثقافة مولاي العربي العلوي بمدينة المحمدية، لقاءا تواصلي دعت إليه جمعية رتاج الخير للرأفة و التضامن، و ذلك مناقشة موضوع اجتماعي مهم يخص تربية الأبناء، عملت تنشيطه و تأطيره المدربة أمينة دحمان وبحضور وازن لأعضاء الجمعية و عدد كبير من الأمهات و وحضي بمتابعة واسعة. و ألقت السيد أمينة دحمان وهي مدربة التنمية الذاتية و استشارية أسرية مجموعة من العروض تحت عنوان “أبناؤنا هدية متفردة” و تضمنت العروض عدة نصائح توجيهية حيث تتطلب تربية الأطفال جهداً مضاعفاً من الأم، خاصة إن كان هناك أكثر من طفل في آن واحد، فلا عجب أن الدين دعا لتنظيم الأسرة، وذلك ليأخذ كل طفل حقه من التربية السليمة، وأسس الأخلاق الكريمة، ومن أهم طرق تربية الأطفال، هي أن تكون الأم مصدر الأمن والأمان لأبنائها، فيشعر الطفل بوجودها بجانبه على الدوام و قد لقي اللقاء التواصلي تفاعل إيجابي من الطرف الحاضرين الذي حبذوا الفكرة و الموضوع الذي اختارته الجمعية المنظمة من أجل توعية و تحسيس المجتمع بضرورة تربية الأبناء تربية صالحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: