صوت وصورة

حفل ديني بالمحمدية يترأسه السيد العامل بمناسبة رحيل الحسن الثاني

في جو من الخشوع والطمأنينة ترأس علي سالم الشكاف عامل عمالة المحمدية حفلا دينيا بمناسبة الذكرى السابعة عشرة لوفاة جلالة المغفور له الحسن الثاني، طيب الله ثراه وذلك بالمسجد العتيق بالقصبة .

حضر هذا الحفل رؤساء جماعات ومنتخبين ورؤساء المصالح الخارجية وممثلي السلطات المحلية بالإضافة إلى حفظة القران الكريم.
استهل الحفل بتلاوة جماعية لآيات بينات من الذكر الحكيم ، وترديد مجموعة من الأذكار والأدعية والأمداح النبوية والابتهالات التي أضفت على هذا الجمع الديني المبارك هالة من الخشوع تضرعا إلى العلي القدير بأن يشمل برحمته ورضوانه جلالة المغفور له قدس الله روحه.

وخلال الحفل توجه الحاضرون بالدعاء إلى العلي القدير بأن يشمل برحمته أرواح السلاطين العلويين الراحلين، وبأن ينعم على صاحب الجلالة الملك محمد السادس بالنصر ووافر الصحة والعمر المديد، ويقر عينه بصاحب السمو الملكي ولي العهد الأمير مولاي الحسن، وصاحب السمو الملكي الأمير مولاي رشيد، وسائر أفراد الأسرة الملكية، وأن يفتح أمام الشعب المغربي سبل التقدم والازدهار.

واختتم هذا الحفل الديني بالدعاء بالمغفرة والرضوان لجلالة المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه ولجلالة المغفور له محمد الخامس نور الله ضريحه وأن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يسكنهما فسيح جناته مع النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين..

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: