رياضة

رشيد الطاوسي مفتاح الإنطلاقة القوية لفريق الرجاء البيضاوي.

في حديث لنا مع رضوان حجري مدرب فريق الأمل للرجاء البيضاوي الذي يدرب مؤقتا كبار الفريق بعد رحيل رود كرول بسبب الإقصاء من نهائي كأس العرش،اعترف لنا بقوة الفريق المضيف شباب الريف الحسيمي،وفي المقابل المعنويات المرتفعة التي كانت لدى لاعبي فريق الرجاء البيضاوي رغم الهزيمة الغير منتظرة أمام الفتح الرياضي الرباطي في نصف نهائي كأس العرش ،موضحا بذلك أن الفرق الكبرى يمكن أن تفوز أو تنهزم مؤمنا بسنة كرة القدم.
وأضاف المدرب المؤقت حجري أنه ليس من السهل أن تلعب أمام جمهور غاضب ومتوقف عن التشجيع طيلة المقابلة بالرغم من أنه تحمل عناء السفر و جاء لمدينة الحسيمة ليحضر مع فريقه إلى أقصى شمال المغرب؛ الشيء الذي تفهمه المدرب واللاعبين رغم تلقيهم وابلا من الإحتجاجات من طرف الجمهور الرجاوي نظرا لحبهم لهذا النادي الكبير .
لكن السيد رضوان حجري أكد على أن كل من وطأت قدمه القلعة الخضراء فهو واع بالمسؤولية التي عليه سعيا في مصلحة الفريق التي ستكون انطلاقتها مع المدرب الجديد رشيد الطاوسي الذي حضر بدوره للحسيمة ليساند اللاعبين ويمنحهم الدعم للرفع من معنوياتهم،ونوه بقدراته قائلا بأن هذا الفوز المهم من قلب الريف أمام فريق منظم ومنظبط يعتبر بداية جديدة لفريق الرجاء البيضاوي الذي يتخبط في النتائج مؤخرا ،لكن العودة ستكون من جديد رفقة الطاوسي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: