مجتمع

ضبط حالات غش في مباراة توظيف الأساتذة في قطاع التربية

أكدت وزارة التربية الجزائرية تسجيل بعض محاولات الغش باستعمال الوسائل التكنولوجية الحديثة، مباشرة بعد التوزيع الرسمي لأسئلة مسابقة توظيف الأساتذة في قطاع التربية، الذي شارك فيه قرابة مليون ممتحن.

وقالت وزيرة التربية الجزائرية، نورية بن غبريط، حسب ما نقله موقع العربية، إن حالات الغش تمثلت في استعمال بعض المترشّحين للوسائل التكنولوجية، بإرسال الموضوع عبر شبكة الأنترنيت ومحاولة الحصول على الأجوبة. وشددت الوزيرة ذاتها على “تطبيق القانون بتسليط أقصى عقوبة، تصل إلى حد السجن”.

وشهدت العديد من مراكز اجتياز اختبارات مسابقة التوظيف حالات غش، من قبل المترشحين، حسب ما نشر في موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”.

وامتلأت العديد من صفحات “فايسبوك” بأسئلة مواضيع الامتحانات الخاصة بمسابقة التوظيف، طلبا للأجوبة في مواد اللغة العربية، والفرنسية، والفيزياء، واستنجد الممتحنون بزملائهم، وأصدقائهم عبر الأنترنت لمساعدتهم في إيجاد الإجابة عن الأسئلة المطروحة.

وتسعى هذه المسابقة إلى توظيف 28 ألف أستاذ في الأطوار التعليمية الثلاثة (ابتدائي، ومتوسط، وثانوي) وعرفت مشاركة قرابة نحو مليون مترشح (971.964).

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: