حوادث

طفل إنتحر و خلا رسالة هاشنو فيها …

إستيقظت مدينة فاس اليوم على وقع فاجعة راح ضحيتها طفل في سن الثانية عشرة ، الهالك مات منتحرا .

حسب الرسالة التي تركها و التي كتبت بالدارجة: ” قهروني قهروني و سبابي مراة با” , فإن سبب إنتحار الهالك هو طريقة معاملة زوجة أبيه له ، و قد نصت الرسالة كذلك على دفنه قرب قبر أمه.

في إنتظار تأكيد السبب إعتقلت الشرطة زوجة الأب قصد التحقيق معها.

الإنتحار آفة عظمى أصبحت واقعا يوميا ببلادنا ، فالمرجو منكم أيها القراء الأعزاء أن تساهموا من مواقعكم في الحد منها ، أما الأيتام فكلنا نتفق على معاملتهم بطريقة قد تخفف عنهم فقدان ذويهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: