رياضة

عقوبة الجامعة هي امتصاص للغضب لا غير

عاقبت الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم نادي الرجاء الرياضي بإجراء خمس مباريات دون جمهور، وقد يمتد هذا الإجراء إلى بعد نهاية البطولة الوطنية للموسم الرياضي الحالي مع غرامة مالية قدرها مائة ألف درهم وتعويض جميع الأضرار المترتبة عن الخسائر بالمركب الرياضي محمد الخامس بمدينة الدار البيضاء وذلك بسبب الاحداث اللارياضية التي عرفتها نهاية المباراة وادت الى وفاة شخصين واصابة العشرات وذلك بسبب خلاف بين فصلين مساندين للفريق الاخضر .

 

عقوبة الجامعة بالرغم من كونها جاءت بسرعة عكس المرات السابقة التي كانت تعطي نفسها الوقت الكافي لإختيار العقوبات المناسبة الا انها لم تعكس حجم الشغب الذي وقع , فإذا كان نزول بعض القاصرين للملعب يعاقب عليه بأربع مباريات بدون جمهور اضافة لغرامة ثقيلة , فكيف يجب ان تكون عقوبة جماهير تحاربت فيما بينها داخل المدرجات مستعملة الشهب والعصي والحجارة وخلفت قتلى وجرحى اضافة لخسائر مادية كبيرة في مدرجات مركب محمد الخامس , إذن ما هي المعايير التي تعتمدها الجامعة في معالجة ملفات الشغب , وهل تساهم لجنة العقوبات في تفشي ظاهرة الشغب بسبب احكامها المتناقضة في بعض الاحيان ؟

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: