حوادث

فضيحة أخلاقية تهز فريق حسنية أكادير.

خرجت فتاة طالبة عن صمتها ضد أحد اللاعبين الذين غادروا فريق حسنية أكادير الموسم الماضي.
الفتاة تدعي أن اللاعب الذي جاور حسنية أكادير قد اغتصبها و افتض بكرتها بعد جلسة خمر في أحد الليالي الساهرة بمدينة أكادير وذلك بحضور عدة لاعبين من الفريق نفسه.
المشتكية توجه أصابع الاتهام إلى اللاعب بحجة أنهما كانا على علاقة صداقة طيلة مدة إقامته بمدينة أكادير، و رفعت عليه دعوى قضائية ومن جهتها السلطات المسؤولة قد فتحت بحثاً في الموضوع للوصول إلى حقائق تثبت تورط أو براءة اللاعب من الأمر المنسوب إليه.

بقلم :  هند شمراق

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: