صوت وصورة

كوكبة من لاعبي شباب المحمدية ممنوعون من التداريب في خطوة لنهاية فريق عريق”ربما”

اشتكى لاعبون صباح هذا الخميس امام مدخل شركة سامير في تصريحات متطابقة ل”جهوية بريس” عن عملية المنع التي وصفوها بالظالمة والغير مبررة لحصصهم التدريبية بملعب الشركة والتي قادها احد الاطر التدريبية للفريق.
عملية المنع اعتبرها اللاعبون بعملية ممنهجة لقتل فريق شباب المحمدية الذي يحاولون قدر المستطاع ،النضال والكفاح بل والقتال من اجله حتى يخرج من قسم المضاليم “الهواة” الذي يتخبط فيه لازيد من خمس سنوات.
وفي هذا السياق ناشد اللاعبون “الممنوعون” داعمه الرسمي ورجل الاعمال التدخل العاجل لانقاد الفريق والحوار مع اللاعبين مباشرة.

تفاصيل المنع في الروبرطاجات التالية:

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: