وطنية

مسؤولو مدينة فاس “يتحسسون رؤوسهم” بعد غضبة ملكية سببها الأوراش الكبرى

أيام عصيبة تنتظر كبار مسؤولي مدينة فاس بعد الصدمة التي تلقوها بتأجيل تدشين العاهل المغربي لمجموعة من المشاريع الجاهزة بسبب عدم رضى جلالته على مجموعة منها.

وحسب مصادر مطلعة، فإن مجموعة من المشاريع التي كانت مبرمجة طالتها نواقص ولم تنجز بالشكل الذي تم تقديمه للملك في البداية رغم الملايير التي صرفت عليها وهو ما أثار غضب جلالته.

هذا ومن المنتظر أن تشهد الأيام القليلة القادمة حملة إعفاءات واسعة ستطال المسؤولين المباشرين عن هذه المشاريع “المغشوشة”. (أخبارنا المغربية: إلهام آيت الحاج)

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: