صوت وصورةمحلية

مواقف السيارات بالمحمدية تستغل بطريقة بشعة دون أي سند قانوني

يَشكوا قطاع مواقف السيارات بمدينة المحمدية من مشاكل عديدة تراكمت منذ حوالي عشرة سنوات إلى يومنا هذا، و من دون أن تجد الجهات المسؤولة أي حل بل تفاقم الوضع و طفت على السطح مؤخرا عدة تجاوزات في القطاع بمعية أعضاء المجلس الجماعي السابق لمدينة المحمدية.
و كانت عدة فعاليات في القطاع تمني النفس من المجلس الحالي أن يقننه عبر تطبيق القوانين المرتبطة به و السماح للشركات التي تهتم بهذا المجال أن تنافس للفوز بالصفقات بما ين صبه الدستور.
هذا قد اعتبرت ذات الفعاليات أن المجلس الحالي منذ توليه الرئاسة أصدر عدة قوانين و اتخدت قرارات لا منطقية و لا تمتاز بالمصداقية و يطبقها على جميع الشركات لغاية في نفس يعقوب، أو هناك من يقول على المجلس البلدي من مصلحته عدم هيكلة القطاع حتى يتمكن من الإستفاذة الغير المباشرة من عدة مواقف للسيارات و التي يتم تقويتها لأشخاص وراء الكواليس و يتم اقتسام الكعكة بين السماسرة و بعض المتطفلين على القطاع.
و ذكر السيد عبد الرزاق كرفاش و هو مدير شركة تعنى بمواقف السيارات أن طالب في عدة مراسلة من الجماعة من أجل أن تقوم بمعاينة لمواقف السيارات و الفوضى التي تعانيها، و قد التمس من المسؤولين أن يتم تحرير المواقف و أن تخضع للقوانين المنظمة للصفقات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: