حوادث

نزاع حول علبة “سيلسيون” ينتهي بمقتل شخص وإيداع الجاني السجن

انتهى خلاف بين صديقين، أمس الجمعة، في حي مولاي رشيد الدارالبيضاء، حول علبة لصاق “سيليسيون” إلى جريمة، بعد أن طعن أحدهما الآخر في القلب.
وكان الجاني، الذي يلبغ من العمر 24 سنة، وأب لثلاثة ابناء، اعتاد شم “السيلسيون” رفقة الضحية الذي يبلغ من العمر18، إلا أنه يوم أمس وقع بينهما خلاف حول علبة “سيليسيون”، ليتطور الأمر إلى ملاسنات وعراك وتبادل اللكمات، قبل أن يخرج الجاني سكينا كان يختبئه بين ملابسه، ويوجه طعنة لصديقه على مستوى القلب.
ومباشرة بعد ارتكاب الجاني لجريمته فرا هاربا، فيما أخبر ساكنة الحي الشرطة والوقاية المدنية، التي تكلفت بنقل الضحية إلى المستشفى إلا أنه فارق الحياة في الطريق، فيما فتحت فرقة الشرطة القضائية لأمن مولاي رشيد، تحقيقا في الموضوع إلى أن تم اعتقاله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: