وطنية

نساء ورجال السلطات المحلية بسطات تغادر بعد إنهاء مهامها إلى مدن أخرى

حسب إعلان لوزارة الداخلية أنه تبعا للتعليمات السامية للملك محمد السادس، التي تأتي في سياق تجديد الإدارة الترابية بنساء ورجال السلطات المحلية حيث أشر عليها وزير الداخلية بتنقيلات عدد منهم بعدة مدن المملكة ومدينة سطات ستستضيف أسماء جديدة لشغر مناصب أسماء رؤساء الدوائر أعطو نصيبهم في خدمة المواطن والوطن. فيما هناك أسماء ذهبت في سياق آخرين من ظنوا أن الأمر يتعلق بتنقيلات تأذيبة ولكن بالواقع هناك استراتيجية لوزارة الداخلية لا علاقة لها بالتأديب أو شي ما وإنما هو إجراء في انتظار كل نساء ورجال السلطات المحلية بالمملكة وذلك لأجل الحفاض على الشأن السياسي وخدمة الوطن والمواطن قبل أي اعتبار. كما مدينة سطات سجلت تنقيل أسماء إلى مدن أخرى وهي كالتالي كما حصلت عليها الجهوية بريس.

–جاء تنقيل السيد عادل بلعربي الكاتب العام لعمالة سطات إلى مدينة العرائش لشغل نفس المهمة.

– تنقيل السيد رئيس قسم الشؤون الداخلية بعمالة سطات فارس عزالدين إلى عمالة الحوز لشغل نفس المهمة.

– تنقيل رئيس الدائرة الحضرية الأولى بسطات جمال معاوية لشغل مهمة باشا المنزل نواحي صفرو، وهو ما يمكن اعتباره ترقية إدارية .

– تنقيل قائدة الملحقة الإدارية الثانية بسطات ليلى رمزي لشغل نفس المهمة بمدينة فاس، وهي السيدة التي وصفت بالقائدة الشرسة نظرا إلى صرامتها بالعمل والجدية بعيدا عن سياسة باك صاحبي.

– تنقيل قائد الملحقة الإدارية الخامسة بسطات أيوب بناني إلى مدينة تنغير بجهة درعة تافيلالت بالمغرب الشرقي لشغل نفس المهمة.

– تنقيل قائد الملحقة الإدارية السادسة بسطات علال خطري مولاي الحفيظ وزوجته القائدة نادية مزعوري نحو مدينة فاس لشغل نفس المهمة،

كما سيكون تعويضهم بأسماء أخرى قادمة لأجل تقديم الدور المنوط بهم كنساء ورجال السلطات المحلية بعاصمة الشاوية إقليم سطات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: