رياضة

نقطة ثمينة لشباب المحمدية من قلب البيضاء في مباراة كان يستحق فيها الفوز

عاد فريق شباب المحمدية بتعادل ثمين،يوم اﻷحد من ميدان فريق نجم الشباب برسم الدورة العاشرة من بطولة القسم الأول هواة شطر الشمال. وأحكم فريق الشباب سيطرته على جل أطوار اللقاء خصوصا بعد مرور ربه ساعة اﻷولى من الشوط اﻷول،حيث ضاعت من لاعبيه العديد من الفرص كما أن الحكم غض الطرف عن ضربة جزاء واضحة لم يحتسبها بعد أن لمست الكرة يد مدافع من فريق نجم الشباب. وبعكس مجريات اللعب،وفي هجوم خاطف،يتمكن الفريق البيضاوي من تسجيل هدف السبق أمام ذهول مدافعي الشباب وكذا ذهول الجمهور الحاضر الذي تشكل في معظمه من أنصار الفريق الشبابي ولتنتهي أطوار الشوط اﻷول بتقدم للفريق المضيف. خلال الشوط الثاني،عاد فريق الشباب إلى امتلاك كل مفاتيح اللعب بالرغم من اعتماد نجم الشباب على عدة مرتدات هجومية كانت تشكل بعض الخطورة وكانت تصطدم باستماتة الحارس الفضالي عبدالرزاق ومدافعيه كرداني وطوتي وكذا كوليبالي. هذا اﻷخير تميز بأداءه العالي دفاعا وهجوما،بل وتحول اإلى هداف بعد أن نجح في منتصف الشوط الثاني من تسجيل هدف التعادل بعد تسديدة قوية من الجانب اﻷيمن لفريقه. واستمرت المواجهة بين الفريقين بنفس الحدة والقوة إلى غاية الدقيقة اﻷخيرة التي أتيحت فيها فرصة سانحة أمام مهاجم الشباب إسماعيل بلقاعودي الذي يضيعها أمام استغراب الجميع. ومع ذلك يمكن القول أن اللاعب بلقاعودي للعب مباراة كبيرة وقدم عطاء متميزا شأنه شأن باقي زملاءه. في هذا اﻹطار،قال حسن الساخي أن فريقه كان يستحق الفوز مشيرا إلى أن كل المباريات هي بمثابة مباريات سد وعلينا بذل مزيد من المجهود حتى نواصل التقدم في الترتيب العام وتحقيق طموح الجمهور والمدينة ككل في تحقيق الصعود. يشار إلى أن فريق شباب المحمدية وبتعادله يومه اﻷحد،كسب نقطة رفع بها رصيده ل17 نقطة محتلا الصف اﻷول الذي أصبح مشتركا بينه وبين الاتحاد اﻹسلامي الوجدي وشباب مريرت ونجم الشباب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: