صوت وصورة

هذه حقيقة الهجوم الذي نفذته احدى العائلات على حي عبد المومن بالمحمدية

عاش حي عبد المومن بمدينة المحمدية صبيحة اليوم الخميس، على وقع جريمة اعتداء أبطالها رجال مدججين بالعصي و الهراوات و الأسلحة البيضاء، حيث نفذوا عملية هجوم جماعية على بعض ساكنة الحي المذكور وسط غياب تام لرجال الأمن الوطني.
و تعود تفاصيل الواقعة حين عمد صاحب مطبعة بحي عبد المومن و هو موضوع عدة شكايات إلى قضاء ليلة حمراء رفقة عشيقته الشيء الذي فطن إليه بعض من ساكنة الحي و أبلغوا رجال الأمن من أجل ضبط المعني بالأمر متلبس.
و حسب شهود عيان فإن عناصر الأمن أخبرت الساكنة بعدم أحقيتهم في التدخل و اقتحام المنزل في ساعات متأخرة من الليل، ما جعل الساكنة تقضي الليلة بكاملها خارج البيت و هي تتربص بالمعني بالأمر لضبطه متلبسا.
و فور حلول الفجر تفاجأ سكان الحي بهجوم منسق قاده مجموعة من المهجولين المدججين بالعصي و الهراوات و الأسلحة البيضاء حيث خلف الهجوم إصابات في صفوف الساكنة و أحدث حالة من الرعب و الهلع و الخوف في صفوف النساء و الرجال و الشباب وسط غياب شبه تام للأمن رغم علمهم بالموضوع.
و قد تناقلت عدد من المنابر الإعلامية شريط فيديو يوثق لحظة الهجوم الذي نفذته العصابة الإجرامية وسط حسرة من المواطنين الذين حملوا المسؤولية لتماطل الأمن في أداء واجباته.
و قد استنجدت ساكنة الحي بتدخل عاجل من صاحب الجلالة الملك محمد السادس للتدخل في الموضوع .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: