وطنية

هكذا “قتل” “مشرمل” شرطي أثناء قيامه بواجبه المهني بمراكش

معطيات جديدة  وصادمة حول حادث الاعتداء الذي تعرض له رجل أمن بساحة جامع الفنا بمراكش والذي أسفر عن وفاته.

المعلومات المتوفرة تفيد وفق ما نشرته “أخبارنا”، أن رجل الأمن الراحل كان بزيه الرسمي، برتبة مقدم شرطة، يدعى “رشيد بدراش”، يبالغ من العمر 32 سنة، متزوج و أب لطفلين، ينحدر من مدينة أكادير، و يعمل بوحدة” المجموعة المتنقلة لحفظ النظام “رقم 8” بمراكش، قد تعرض ليلة أمس، لاعتداء شنيع على يد مرشد سياحي غير مرخص له،  أثناء قيامه بدورية أمنية بساحة جامع الفنا، رفقة زميل له.

 وحسب ذات المصدر، فإن الشرطي تعرض لهذا الإعتداء الشنيع، أثناء قيامه بمحاولة توقيف شخص يدعى “ولد الغشيم” وهو مرشد سياحي غير مرخص له، كان يتحرش بفتاة، قبل أن يباغت الجاني الشرطي الضحية بسلسلة من اللكمات، جعلته يسقط مغشيا عليه.

هذا وقد جرى نقل الشرطي على عجل، في حالة حرجة إلى مستعجلات إبن طفيل، بيد إن القدر كان أقرب، بعدما أدركته المنية هناك، فيما سادت حالة إستنفار بين رجال الأمن والسلطات المحلية، حيث جرى اعتقال الجاني المتهم بقتل الشرطي، وتم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه ،ومعرفة السبب الحقيقي وراء اقترافه لهذه الجريمة البشعة التي أثارت موجة سخط و استنكار بين الحاضرين الذين أدانوا هذا الجرم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
%d مدونون معجبون بهذه: